مضاعفات مرض الزلال: تعرف عليها

قد يسبب مرض الزلال انتفاخ الرئتين بالسوائل، تعرف على أبرز مضاعفات مرض الزلال في هذا المقال.

سنتعرف فيما يأتي على أبرز مضاعفات مرض الزلال:

مضاعفات مرض الزلال
تتمثل الوظائف الرئيسة للكلى في تصفية الدم، والاحتفاظ ببعض المركبات التي يحتاجها الدم مثل البروتين، وإزالة المواد التي لا يحتاجها جسمك مثل الفضلات والمياه الزائدة.

عندما تتمتع الكلى بصحة جيدة فإن البول يحتوي على نسبة قليلة جدًا من البروتين، أو قد يكون خالي تمامًا من أي بروتين، لكن في حالة تلف الكليتين يمكن أن يتسرب البروتين من الكلى إلى البول.
يسببب هذا في نقص البروتين الأساسي في الدم الذي يعرف باسم الألبومين (Albumin) الأمر الذي يؤدي إلى الإصابة بأمراض الأخرى، إذ وجدت إحدى الدراسات أن الأشخاص الذين يعانون من مرض الانسداد الرئوي المزمن، ونقص بروتين الدم أكثر احتمالًا للتعرض لفشل الجهاز التنفسي.

تشمل المضاعفات الأخرى لمرض الزلال ما يأتي:

تراكم السوائل، بما في ذلك حول الرئتين والمعدة.
التهاب رئوي.
تلف العضلات.
انخفاض فعالية بعض الأدوية التي تحتاج إلى الارتباط بالألبومين.
هل يعني مرض الزلال الإصابة بأمراض الكلى؟
قد يكون مرض الزلال علامة مبكرة على الإصابة بمرض الكلى، قد يجري الطبيب فحص مرة أخرى للتأكد من أن زلال البول لا ينتج عن حالة طبية أخرى، مثل: عدم شرب كمية كافية من الماء.

إذا اشتبه طبيبك في إصابتك بمرض الكلى فسيقوم بإعادة اختبار الألبومين على مدى ثلاثة أشهر، في حال كانت النتيجة إيجابية هذا يعني الإصابة بمرض الكلى، قد يقوم الطبيب أيضًا ببعض الفحوصات التي تشمل الاتي:

فحص الدم، لتحديد مدى كفاءة عمل الكليتين.
اختبارات التصوير، مثل: فحص بالموجات فوق الصوتية، أو التصوير المقطعي المحوسب الذي يعطي صورة للكلى والمسالك البولية، ويمكن أن يظهر ما إذا كانت كليتك تعاني من حصوات في الكلى أو مشاكل أخرى.
خزعة الكلى، يمكن أن يساعد ذلك في معرفة سبب مرض الكلى، ومقدار الضرر الذي لحق بالكلى.
عندما يزداد تلف الكلى سوءًا وتتسرب كميات كبيرة من البروتين عبر البول، فقد تلاحظ الأعراض الاتية:

البول الرغوي عند استخدام المرحاض.
تورم في اليدين والقدمين والبطن أو الوجه.
كيف تعرف أنك مصاب بمرض الزلال؟
تعد الطريقة الوحيدة لمعرفة ما إذا كان لديك بروتين في البول هي إجراء اختبار البول، يقيس اختبار البروتين في البول كمية الألبومين في البول مقارنةً بكمية الكرياتينين في البول.

عادةً ما تعطى النتائج بالغرام لكل ديسيلتر، يتراوح نطاق الألبومين الطبيعي من 3.4 إلى 5.4 غم/ ديسيلتر.

هل يمكن منع مضاعفات مرض الزلال؟
إليك طرق علاج مرض الزلال التي قد تجنبك الإصابة بالمضاعفات المذكورة سابقًا:

إذا كنت تعاني من مرض السكري أو ارتفاع ضغط الدم، وهما السببان الأول والثاني الأكثر شيوعًا لأمراض الكلى فمن المهم التأكد من أن هذه الحالات تحت السيطرة، وذلك عن طريق الاتي:
إذا كنت مصابًا بداء السكري، فإن التحكم فيه يعني فحص نسبة السكر في الدم بانتظام، وتناول الأدوية، واتباع خطة الأكل الصحي، والتمارين الرياضية.
إذا كنت تعاني من ارتفاع ضغط الدم، فقد يخبرك طبيبك بتناول دواء للمساعدة في خفض ضغط الدم، وحماية كليتيك من المزيد من الضرر، مثل مثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين، وحاصرات مستقبلات الأنجيوتنسين.
إذا كان لديك بروتين في البول، ولكنك لا تعاني من مرض السكري أو ارتفاع ضغط الدم فقد تساعد مثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين، أو حاصرات مستقبل الأنجيوتنسين في حماية كليتيك من المزيد من الضرر.

اتصل بنا

العنوان

8622 طريق الملك عبدالله ، الملك فيصل ، 2829 ، الرياض 13215

الإيميل

[email protected]

الهاتف

9200 33271

واتساب

0500000000